الرئيسية / الاخبار السياسية / مالك عقار: مفاوضات الحكومة ومجموعة "الحلو" توقيتها كارثياً وتكرِّس للحل الجزئي

مالك عقار: مفاوضات الحكومة ومجموعة "الحلو" توقيتها كارثياً وتكرِّس للحل الجزئي

سخر رئيس الحركة الشعبية مالك عقار اير، من الدعوة التي قدمتها الآلية الرفيعة للإتحاد الإفريقي بقيادة ثامبو أمبيكي، للحكومة السودانية والحركة الشعبية جناح عبد العزيز الحلو، للمشاركة في جولة جديدة من المفاوضات في أديس أبابا مطلع شهر فبراير القادم، ووصفها بانها تقع في إطار إستراتيجية نظام الإنقاذ للوصول إلى حل جزئي.
وقال عقار في رسالة مطولة تلقت (الراكوبة) نسخها منها، إن حصر المفاوضات مع طرف واحد لن يؤدي لوقف عدئيات شامل حتى في المنطقتين، لاسيما في وجود طرف آخر لا صلة له بما يجري من المفاوضات.
واشار الى ان فكرة دعوة طرف من أطراف الحركة الشعبية للتفاوض تتناقض مع مبدأ شمولية الحل، لافتا الى ان فصل قضايا المنطقتين من بعدها القومي هو جزء من الإستراتيجية الطويلة لنظام الإنقاذ للوصول إلى حل جزئي. وقال إن هذه الجولة للمفاوضات على وجه التحديد تأتي في توقيت كارثي لانها تتزامن مع تصاعد حركة الإحتجاجات الجماهيرية في كل السودان، والتي اشعلها الغضب من غلاء الأسعار.
وفي ما يلي رسالة رئيس الحركة الشعبية مالك عقار اير:-
عملنا إن الآلية الرفيعة للإتحاد الإفريقي والتي يقودها الرئيس ثامبو أمبيكي قد دعت الحكومة السودانية وأحد أطراف الحركة الشعبية لجولة جديدة من المفاوضات في أديس أبابا في مطلع شهر فبراير القادم.
وقد عقدت القيادة التنفيذية للحركة الشعبية لتحرير السودان إجتماعا بالأمس شاركت فيه بجانب الرفاق نائب الرئيس ياسر عرمان والأمين العام إسماعيل جلاب لمناقشة هذه القضية الهامة التي تهم السودانيين جميعا ولاسيما في المنطقتين، وقد خلص الاجتماع الي الآتي:-
(1) فكرة دعوة طرف من أطراف الحركة الشعبية للتفاوض تتناقض مع مبدأ شمولية الحل، وهي فكرة نابعة من الحكومة السودانية والتي صدرتها وفرضتها على الآخرين، وهذا هو مصدر البهجة والاحتفاء اليوم في وسائل الإعلام الحكومية في الخرطوم.
(2) فصل قضايا المنطقتين من بعدها القومي هو جزء من الإستراتيجية الطويلة لنظام — أكثر